أنتم نور العالم - منتدى ام السمائيين و الارضيين
الرئيسية التسجيل مكتبي     البحث الأعضاء الرسائل الخاصة


منتدى ام السمائيين والارضيين


   
العودة   منتدى ام السمائيين و الارضيين > منتدى الطريق نحو الابديه > تأملات روحبه قصيرة
 
إضافة رد
   
   
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
 
قديم 11-18-2014, 08:28 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية بنت العدرا
 

 

 
sjkh أنتم نور العالم





أنتم نور العالم



أنتم العالم




قال الرب لتلاميذه:أَنْتُمْ نُورُ الْعَالَمِ. لاَ يُمْكِنُ أَنْ تُخْفَى مَدِينَةٌ مَبْنِيَّةٌ عَلَى جَبَلٍ؛ وَلاَ يُضِيءُ النَّاسُ مِصْبَاحاً ثُمَّ يَضَعُونَهُ تَحْتَ مِكْيَالٍ، بَلْ يَضَعُونَهُ فِي مَكَانٍ مُرْتَفِعٍ لِيُضِيءَ لِجَمِيعِ مَنْ فِي الْبَيْتِ. هَكَذَا، فَلْيُضِيءْ نُورُكُمْ أَمَامَ النَّاسِ، لِيَرَوْا أَعْمَالَكُمُ الْحَسَنَةَ وَيُمَجِّدُوا أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ.
لاَ تَظُنُّوا أَنِّي جِئْتُ لأُلْغِيَ الشَّرِيعَةَ أَوِ الأَنْبِيَاءَ. مَا جِئْتُ لأُلْغِيَ، بَلْ لأُكَمِّلَ. فَالْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ: إِلَى أَنْ تَزُولَ الأَرْضُ وَالسَّمَاءُ، لَنْ يَزُولَ حَرْفٌ وَاحِدٌ أَوْ نُقْطَةٌ وَاحِدَةٌ مِنَ الشَّرِيعَةِ، حَتَّى يَتِمَّ كُلُّ شَيْءٍ. فَأَيُّ مَنْ خَالَفَ وَاحِدَةً مِنْ هَذِهِ الْوَصَايَا الصُّغْرَى، وَعَلَّمَ النَّاسَ أَنْ يَفْعَلُوا فِعْلَهُ، يُدْعَى الأَصْغَرَ فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ. وَأَمَّا مَنْ عَمِلَ بِهَا وَعَلَّمَهَا، فَيُدْعَى عَظِيماً فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ. ( متى 5 : 14 - 19 )

العمل الحسن الذي يقوم به القديسون (المسيحيون) وصية من المسيح. العمل الحسن (الجديدي) يفوق الناموس (القديمي) ويسمو عليه والمشرِّع واحد، يسوع المسيح. تسامت وصية القتل الفعلي إلى العنف الكلامي والفكري. تسامت وصية الزنى الفعلي إلى الزنى التصوري...
النور الساكن فينا الذي لبسناه بالمعمودية والذي يسطع فينا إلى خارج يجعل منا آلات فضيلة وليس منفذي وصايا ناموسية وحسب. غائية طاعة الناموس –كإرضاء الله مثلاً- تسامت إلى أن تصير رغبة في اقتناء فضائل الناموس الموسعة بيسوع المسيح. طاعة الناموس العمياء بسبب الثقة بالله تسامت إلى أن تكون رغبة جامحة بالانسكاب على فضائل الناموس الموسعة بيسوع، حباً بيسوع المسيح له المجد.

في الواقع، صرنا نعرف الله بيسوع المسيح.
في العهد القديم، كانت معرفة الله من خارج.
في العهد الجديد صارت المعرفة من داخل...
مشروع المسيحي أن يعمل بالوصايا ويعلِّمها. من المحال أن تغضب وأنت تقول للناس لا تغضبوا. من المحال أن تكره وأنت تقول للناس لا تكرهوا...

المسيحي الصالح هو من استأصل من شخصه بالصوم والصلاة والنسك – بالهدوئية - كل ما هو ضد وصايا المسيح. وصار لنفسه وللآخرين الفضيلة والصلاح وكل ما هو حسن كالله.
صار الفضيلة وليس يعمل الفضيلة وحسب. صار الصلاح وليس يعمل الصلاح وحسب...
ألغى الازدواجية من شخصه وصار إلهاً لله، إبناً لله... من المحال، عندما تكون نوراً (من نور) كالمسيح (بالنعمة)، أن يشوبك سواد ما...
من الآن فصاعداً، لن تخرقَ أيةَ وصية لا بالقول ولا بالفعل لأنك جُبِلت من جديد بالنور وليس من التراب...
العالم اليوم يئن ويحِنُّ إلى نور الرب... النور (المسيحي) معه ولا يراه ولا يقْبَله...
على مسامع وأمام عيون عالم لا يهدأ الشرير ولن يهدأ في محاربته، منذ ألفي عام، مقولة يسوع تدوِّي: أنتم نور العالم...
متى سيفهم هذا العالم... ويمجِّدُ الله



أنتم العالم
أنتم العالم
أنتم العالم

أنتم العالم






Hkjl k,v hguhgl







التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 12-03-2014, 08:53 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
 
افتراضي




اميييييييييييين

بركة الرب تحفظكم






التوقيع

:p:p:p

رد مع اقتباس
إضافة رد


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.11 Beta 4
Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات ام السمائيين و الارضيين